۞ منتديات كنوز الإبداع ۞


 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولاليومية
شاطر | 
 

 ✮✉✮ تكتيكات كرة القدم العامه ✮✉✮

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
النابغه

عضو جديد  عضو جديد


الجنس: ذكر


العمر: 23
الموقع المدينة المنورة
التسجيل: 31/01/2012
عدد المساهمات: 23

مُساهمةموضوع: ✮✉✮ تكتيكات كرة القدم العامه ✮✉✮   الأربعاء 01 فبراير 2012, 9:11 pm



◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

✮✉✮ تكتيكات كرة القدم العامه ✮✉✮




◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

لكي تُلعب كرة قدم فعالة بشكل كبير يجب توافر تكتيكات و مهارات فردية مختلفة . البعض في عالم كرة القدم يصفها بأنها ذات " نظام بسيط " ووصل البعض الى تعريفها " سجل أهدافاً أكثر من منافسك لكي تفوز " . لكن معنى كرة القدم وتعريفها أبعد من ذلك بكثير , فهي تحتاج الى تكاتف العمل التكتيكي مع المهارات الفردية لأعضاء الفريق من ناحية , و من ناحية أخرى الاستمرار على العمل المتواصل لتحسينهما مع مرور الوقت . كل ذلك في سبيل الاستمرار في تجميع النقاط و الفوز في المباريات للوصول الى البطولة . وهذا ما يميز كرة القدم عن باقي الألعاب الرياضية الأخرى. فعلى سبيل المثال : ألعاب القوى تحتاج الى المهارة الفردية و استمرار التدرب عليها للوصول الى الهدف , كذلك كرة القدم الأمريكية هي عبارة عن ممارسة لبعض التكتيكات للوصول الى الهدف بدون المهارة الفردية بمعناها المعروف.



عناصر التكتيكات العامة

- تشكيلات الفريق.
- أساليب اللعب.
- التبديلات.
- التكتيك أثناء اللعب.
- التكتيكات الهجومية.
- التكتيكات الدفاعية.
- أمثلة من واقع كرة القدم عن أفضل التكتيكات.

الرسم التشكيلي و طريقة القراءة ( عندما تُكتب التشكيلة هكذا 4-4-2 فهذا يعني أن القراءة تبدأ من الدفاع " من اليمين " وحتى الهجوم " على اليسار " ).




تشكيلات الفريق

تقديم

في نظام كرة القدم , تشكيلة الفريق تصف كيفية تمركز لاعبي فريق ما على أرضية الملعب. يمكن استخدام أكثر من تشكيلة بالاعتماد على اذا ما كان الفريق يريد طريقة اللعب الهجومية أو الدفاعية.

الرسم التشكيلي يصف عدد اللاعبين في كل منطقة من الملعب ابتداء من الدفاع " لا تشمل حارس المرمى " . على سبيل المثال : التشكيلة ( 4-4-2 ) تصف أن تشكيلة اللاعبين تضم 4 مدافعين , 4 لاعبي وسط و مهاجمين .

بشكل تقليدي , يمكن كتابة رسم التشكيل بثلاثة أعداد ( مثال : 4—4-2 ) , أو يمكن كتابتها بنظام 4 أعداد ( مثال: 4-4-1-1 ) أو بنظام 5 أعداد ( مثال : 4-1-2-1-2 ). نظام كتابة الرسم التشكيلي لم يتطور من هذه الناحية حتى الخمسينيات من القرن الماضي .

اختيار الرسم التشكيلي له علاقة بالأمور التكتيكية الأخرى , على سبيل المثال , يتم اختيار الرسم التشكيلي على حسب أسلوب لعب الفريق , فيمكن لفريق ما أن يلعب بطريقة 4-4-2 بأسلوب لعب دفاعي , في حين أنه يمكن لفريق آخر اللعب بنفس الطريقة 4-4-2 لكن بأسلوب هجومي.

يمكن تغيير الرسم التشكيلي أثناء المباراة , لكن هذا يتطلب تكيف خاص من اللاعبين و مرونة للحفاظ على طريقة اللعب مع تغير الرسم التشكيلي. بعض الفرق تلجأ لهذا الأسلوب عندما يغيرون استراتيجية اللعب الهجومية الى الدفاعية أو العكس , أو بسبب فقدان أحد اللاعبين أو أكثر أثناء المباراة بسبب طرده أو بسبب اصابته اذا انتهت التبديلات المسموحة حسب القوانين. يمكن للرسم التشكيلي أن يتغير ديناميكياً بواسطة تحركات اللاعبين , فعلى سبيل المثال : الرسم 4-2-4 يمكن أن يتغير أثناء المباراة بسبب تحركات اللاعبين الى 4-4-2 .

الرسم التشكيلي يُستخدم في مباريات كرة القدم المحترفة و الهاوية . ففي المباريات الغير رسمية أو الهاوية يكون الرسم التشكيلي و التكتيك أقل صرامة و شدة بسبب ضعف المناسبة على العكس تماماً مما يحدث في مباراة رسمية أو محترفة .

الرسم التشكيلي يتم اختياره حسب الاستيعاب الشامل لدى اللاعبين , وبعض التشكيلات تم عملها لاكمال النقص في مهارات اللاعبين , أو يمكن توظيفها بطريقة مناسبة في فريق آخر يضم لاعبين سريعي الاستيعاب و لديهم المهارات الجيدة.

بعد هذا التقديم والشرح لمعنى الرسم التشكيلي و علاقاته مع المصطلحات الأخرى ذات الصلة من تكتيكات و مهارات , سأتجه الآن الى شرح جميع أشكال الرسم التشكيلي في كرة القدم و عبر التاريخ . العناصر التالية سأقوم بشرحها بالتفصيل في خضم هذا الجزء من الموسوعة :

- الرسم التشكيلي في بداية تاريخ كرة القدم.
- الرسم التشكيلي الكلاسيكي.
- الرسم التشكيلي الحديث.
- الرسم التشكيلي الطارئ.
- الرسم التشكيلي في المستقبل.




الرسم التشكيلي في بداية تاريخ كرة القدم

في أواخر القرن التاسع عشر حيث اكتشاف لعبة كرة القدم , اللعب الدفاعي لم يكن يُطبق . و كانت جميع خطوط الفريق تُوظف للهجوم .

أبرز الأمثلة على هذه الطريقة , المباراة الدولية الأولى في كرة القدم بين " انجلترا VS اسكتلندا " في 30 نوفمبر 1872 , انجلترا لعبت بسبع أو ثمان مهاجمين بالطريقة ( 1-1-8 أو 1-2-7 ) واسكتلندا لعبت بست مهاجمين أي بطريقة ( 2-2-6). فريق انجلترا لعب بمدافع واحد يقوم باستقبال الكرات الضائعة , و لاعب أو لاعبين في منتصف الملعب يتحركون هناك و يقومون بارسال الكرات الى المهاجمين . أسلوب اللعب الإنجليزي في هذا الوقت كان يعتمد بشكل كبير على مهارات اللاعبين الفردية و خصوصاً ممن يتصفون بالتحكم الكامل بالكرة و الاحتفاظ بها و الاختراق ( Dribbling ). اللاعبون كانوا يرسلون الكرة قدر المستطاع الى الأمام , واذا استعصى عليهم الأمر لمضايقة من اللاعب المنافس كانوا يشتتوها الى الأمام لعلها تجد لاعباً مهاجماً. اسكتلندا فاجأت انجلترا بلعب منظم عن طريق تبادل التمريرات بين اللاعبين و بسرعة , فكل لاعب منهم كان لديه زميل خاص به يتبادل معه الكرة.

لكن على الرغم من الكرة الهجومية الغريبة التي كان يلعب بها المنتخبين , الا أن المباراة انتهت بنتيجة 0-0 , أي التعادل .



الرسم التشكيلي الكلاسيكي

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي الهرمي ( 2-3-5 )


أي مدافعين و ثلاثة لاعبي وسط يميلان للدفاع و خمسة مهاجمين .

اكتشفت هذا الطريقة في عام 1884 بواسطة فريق " بريستون الشمالي " ( Preston North End ) الإنجليزي , و أصبحت طريقة " 2-3-5 " الرسم التشكيلي الطويل المدى و الذي حقق الكثير من النجاحات . و عرفت هذه الطريقة في ذلك الوقت بـ " الرسم التشكيلي الهرمي " ذات الارتداد الدفاعي.

وفي عام 1890 أصبحت هذه الطريقة هي المعتمدة في بريطانيا , و أخذت بالانتشار في جميع أنحاء العالم . و أصبحت تستخدمها الفرق ذات المستوى العالي جداً مع بعض الاختلافات البسيطة فيها , و استمر استخدامها حتى الأربعينيات مع القرن الماضي.

بهذا الرسم التشكيلي , تحققت الموازنة بين خطي الدفاع و الهجوم للمرة الأولى في تاريخ كرة القدم. حيث أنه أثناء عمليات الدفاع , المدافعَان ( باللون الأزرق ) يراقبان المهاجمين من الفريق الآخر ( باللون الأحمر : اللاعبان بين الجناحين و رأس الحربة ) , في حين يتكفل اللاعبون في خط المنتصف ( باللون الأصفر ) بمراقبة باقي المهاجمين الثلاثة ( الجناحين و رأس الحربة ).

لاعب خط المنتصف ( باللون الأصفر ) لديهم المفتاح لتنظيم خط هجوم فريقهم و مراقبة لاعب خط الهجوم ( رأس الحربة ) بافتراض أنه أخطر لاعب في الفريق الخصم.

أمثلة على فرق نجحت باستخدام هذه الطريقة :

* الأوروغواي , وفازت بكأس العالم عام 1930 .

* الأرجنتين وصيف بطل كأس العالم عام 1930 .

فرق أخرى أيضاً فازت بكأس العالم باستخدام طريقة منشقة عن الرسم التشكيلي " 2-3-5 " , حيث قام مدرب منتخب ايطاليا في الثلاثينيات من القرن الماضي " فيتوريو بوزو " بالتغيير قليلاً في الرسم " 2-3-5 " بحجة أن لاعبي منتصف الملعب يحتاجون الى الدعم بشكل أكبر , فقام بإرجاع المهاجمين المساندين ( باللون الأحمر بين الجناحين و رأس الحربة ) قليلاً الى الوراء , أي مباشرة أمام لاعبي خط منتصف الملعب ( باللون الأصفر ) , ليصبح الرسم التشكيلي بذلك " 2-3-2-3 " . المدرب الإيطالي بهذه الطريقة قوى الدفاع بشكل أكبر من الرسم التشكيلي " 2-3-5 " وسمح بابتكار هجمات مرتدة فعالة . المنتخب الإيطالي استخدم هذه التشكيلة وفاز بكأس العالم عامي 1934 و 1938 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي ( WM )


هذه الطريقة ابتُكرت عن طريق مدرب الآرسنال الإنجليزي " هيربرت تشابمان " لكي يجاري التغيير الذي حصل آنذاك في قانون " التسلل " . حيث نص التغيير على أن عدد اللاعبين بين المهاجمين وخط المرمى ينقص من ثلاثة الى اثنين. هذا أدى الى رجوع لاعب آخر الى الدفاع لمراقبة رأس الحربة, أيضاً ساعدت هذه الطريقة على الموازنة بين خطي الهجوم و الدفاع. هذا الرسم التشكيلي يعتبر ناجحاً حيث أنه بنهاية الثلاثينيات من القرن الماضي استخدمت معظم الفرق الإنجليزية طريقة WM . فيما بعد , العديد من الفرق وضعت الرسم التشكيلي WM بعدة أشكال أخرى , على سبيل المثال : 3-2-5 و 3-4-3 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي ( WW )


هذا الرسم التشكيلي هو تطوير للشكل ( WM ) , حيث ابتكره المدرب الهنغاري " مارتون بوكوفي " بعد أن قلب طريقة ( WM ) أو الرسم 3-2-5 رأساً على عقب . بسبب قلة فاعلية قلب الهجوم في فريقه قام بإرجاع أحد لاعبي الهجوم الى وسط الملعب ليكون بذلك صانع الألعاب , و جعل أحد لاعبي منتصف الملعب مركزاً على الدفاع. ليصبح بذلك الرسم التشكيلي 3-5-2 ( أو 3-4-3 ) , البعض وضع الرسم التشكيلي أيضاً بطريقة 4-2-4 .

الرسم التشكيلي ( 3-3-4 ) هو مشابه للطريقة WW , لكن الاختلاف يكمن في وجود لاعب مهاجم مساند بجانب أحد الجناحين و رأس الحربة. هذا الرسم كان شائعاً في أواخر الخمسينيات و أوائل الستينيات . وأفضل من طبق هذا الرسم هو فريق " توتنهام هوتسبر " الذي حقق الثنائية عام 1961, وفريق بورتو فاز ببطولة الدوري البرتغالي لموسم 2005-2006 باستخدام هذا الرسم التشكيلي.

الرسم التشكيلي ( 4-2-4 ) ينبثق أيضاً عن طريقة WW , وهي تحاول الجمع بين الهجوم القوي و الدفاع القوي , وتعتبر هذه الطريقة رد فعل على صلابة الطريقة WM . البعض تحدث عن أن هذه الطريقة هي عبارة عن تطور للرسم التشكيلي WW .


على الرغم من أن الهنغاري " مارتون بوكوفي " قد اخترع الطريقة WW والتي تطورت فيما بعد الى 4-2-4 , الا أن هذه الطريقة ( أي 4-2-4 ) ابتكرها شخصان في الخمسينيات من العام الماضي , هما مدرب المنتخب البرازيلي " فلافيو كوستا " و المدرب الهنغاري في ذلك الوقت " بيلا غوتمان " مع اختلاف الأساليب التكتيكية لكلا المدربين . على أي حال , هذه الطريقة طبقت على نحو مثالي في البرازيل في أواخر الخمسينيات من القرن الماضي .

طريقة 4-2-4 تعمد الى استخدام المهارات و اللياقة الزائدة عند اللاعبين, بحيث يكون الهجوم فعالاً بـ 6 مهاجمين و كذلك يكون الدفاع فعالاً بـ 6 مدافعين , لاعبا خط الوسط هما من يقوم بالزيادة العددية الهجومية و الدفاعية على حد سواء. أربع مدافعين ( بزيادة مدافع عن الخط 3-3-4 ) سمح بأن يكونوا قريبين من بعضهم , الشيء الذي يؤدي الى التفاهم الأكبر و الانسجام . اذ أن الدفاع القوي يسمح أيضاً بهجوم قوي.

طريقة 4-2-4 تتطلب لاعبين لديهم المهارات الجيدة و لديهم كذلك المبادرة , و تحتاج الى مستوى عالي من الوعي التكتيكي خصوصاً و أن اللعب بلاعبين في منتصف الملعب يعد خطراً على الدفاع . لذلك كانت هذه الطريقة مناسبة و ناجحة مع البرازيليين .

الرسم التشكيلي 4-2-4 يعد مرناً لقابليته للتغير أثناء مجريات المباراة.


أمثلة على فرق نجحت في استخدام هذه الطريقة :

* منتخب البرازيل الحائز على كاس العالم عام 1958 ( المنتخب الذي ضم بيليه و زاجالو ).

* فريق سيلتيك الأسكتلندي الفائز بكأس الإتحاد الأوروبي موسم 1966/1967 .

* المنتخب البرازيلي الفائز بكأس العالم عام 1970 ( المنتخب الذي ضم بيليه أيضاً ).\




الرسم التشكيلي الحديث


أنواع الرسم التشكيلي التالية و التي سنتحدث عنها بالتفصيل تستخدم كتشكيلات حديثة , أي أنها ما زالت مستمرة حتى يومنا هذا . وتعتبر أغلب هذه التشكيلات مرنة بحيث تستعمل حسب حاجات الفريق و حسب اللاعبين المتوفرين, سنجد أن بعضها يتغير بتغيير اللاعبين لمواقعهم , كذلك سنجد في بعضها تغيير لمعنى المدافع الصريح الى مدافع ليبرو ( أي المدافع القشاش بالمصطلح العامي ). اليكم الشرح الكامل :

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 4-3-3

هو عبارة عن تطوير للرسم التشكيلي 4-2-4 , حيث أصبح هناك لاعب اضافي في وسط الملعب يسمح بتقوية الجانب الدفاعي , وكذلك المساعدة في الواجبات المهمة في وسط الملعب و الهجوم . ثلاثي خط الوسط في هذا الرسم التشكيلي يكون أقرب الى بعضه البعض ويقومون بتنظيم كفي الملعب. والمهاجمون الثلاثة يقومون بالأدوار الهجومية مع الإمكانية للإرتداد لوسط الملعب.

هذه الطريقة تحقق التقوية اللازمة لعمليات الدفاع بدون الحاجة الى اللجوء لطريقة 4-4-2 في حال أراد الفريق الدفاع عن نتيجة مباراة , وذلك بإرجاع لاعب من الهجوم لوسط الملعب خلف المهاجمين.


اعتماد طريقة 4-3-3 بلاعب خط وسط دفاعي و لاعبي خط وسط متقدمين كان شائعاً في إيطاليا , الأرجنتين و الأورغواي في الستينات و السبعينات من القرن الماضي. حيث اشتق الإيطاليين هذه الطريقة من الرسم التشكيلي ( WM ) بحيث يتحول أحد الأجنحة الى مدافع ليبرو, أما في الأرجنتين و الأوروغواي فقاموا باشتقاقها من الطريقة 2-3-5 مع الإبقاء على رأس الحربة .

على صعيد الأندية , الفريق الذي جعل هذه الطريقة مشهورة للعيان هو فريق أياكس أمستردام مع يوهان كرويف في السبعينيات , حيث ربح الفريق ثلاثة كؤوس لبطولة الإتحاد الأوروبي . تشيلسي الإنجليزي أيضاً استخدم هذه الطريقة في فترة تواجد المدرب " خوسيه مورينهو " , لكن وجد بعض الاعتراضات على هذه الطريقة خصوصاً عند الدفاع , حيث كان يتجه الى ارجاع الجناحين لوسط الملعب لتصبح طريقة اللعب 4-5-1 .

أمثلة على فرق طبقت هذا الرسم التشكيلي بنجاح :

* المنتخب اليوناني الفائز بكأس أمم أوروبا في عام 2004 .

* المنتخب البرازيلي الفائز بكأس العالم عام 1962 .

* فريق فينورد الهولندي الفائز بكأس الإتحاد الأوروبي عام 1970 .

* فريق يوفنتوس الإيطالي الفائز بالدوري الإيطالي موسم 1994/1995 و دوري أبطال أوروبا موسم 1995/1996 .

* فريق تشيلسي الإنجليزي الفائز بالدوري الإنجليزي موسمي 2004/2005 و 2005/2006 .

* فريق أولمبيك ليون الفرنسي الفائز بالدوري الفرنسي مواسم 2001/2002 و 2002/2003 و 2003/2004 و 2004/2005 و 2005 / 2006 و 2006/2007 .

* فريق برشلونة الإسباني الفائز بالدوري الإسباني موسمي 2004/2005 و 2005/2006 بالإضافة الى دوري أبطال أوروبا موسم 2005/2006 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 4-4-2

هذا الرسم هو الأكثر شيوعاً هذه الأيام , لاعبي خط الوسط يجب عليهم العمل بقوة لدعم الدفاع و الهجوم , فأحد لاعبي منتصف الملعب عليه مساعدة لاعبي الهجوم , بينما اللاعب الآخر يتوقع أن يكون لديه حصة في للقيام بالمهام الدفاعية . لاعبي منتصف الملعب ( القريبين الى الجناح ) عليهما القيام بمساندة خط الهجوم و في نفس الوقت مساندة لاعبي الأظهرة في خط الدفاع.


أمثلة على فرق طبقت هذا النظام بنجاح :

* المنتخب البرازيلي الفائز بكأس العالم في عام 1994 بقيادة المدرب : كارلوس البرتو بيريرا.

* فريق مانشيستر يونايتيد الإنجليزي الفائز بالثلاثية التاريخية موسم 1998/1999 . ولعشاق الفريق إليكم التشكيلة الأساسية التي لعب بها الفريق :

Schmeichel ; Gary Neville, Irwin, Stam, Johnsen; Giggs, Beckham, Scholes, Keane; Cole, Yorke. و المدرب : السير أليكس فيرغسون.

* فريق آرسنال الإنجليزي الذي لم يهزم في موسم 2003/2004 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي ( 4-4-2 الماسي ) أو 4-3-1-2

الطريقة 4-4-2 الماسية ( يمكن وصفها بـ 4-1-2-1-2 أو 4-3-1-2 ) تدعم موقع منتصف الملعب , و تسمح للأظهرة بدعم خط الهجوم.


تعتمد هذه الخطة على لاعب خط وسط هجومي , يملك الحرية في التحرك أكثر من الخطط السابقة بحيث يكون هو صانع الألعاب , بإمكان هذا اللاعب في الرسم التشكيلي الماسي كسر طريقة اللعب " أو الرسم التشكيلي المتبع " و التحرك حسب رؤيته في المناطق الهجومية. من أهم الأمثلة على هؤلاء اللاعبين : رونالدينهو , ريكيلمي , ريفالدو , جورج حاجي , زيدان , كاكا و توتي.

أما لاعب خط الوسط الدفاعي تقع على عاتقه قطع الكرات و استردادها بالإضافة الى تغطية انطلاقات ظهيري الفريق الأيمن و الأيسر في حال تقدم أي منهما أو حتى تغطية مكان لاعب آخر في موقع آخر . في طرق لعب أخرى بنفس الرسم التشكيلي , يكون هناك لاعب في خط الوسط يسمى " ليبرو منتصف الملعب " حيث من مهامه قطع الكرات و من ثم توزيعها لباقي أفراد الفريق في أغلب الفترات . يمكن اعتبار هذا اللاعب صانع ألعاب اضافي , ومن أمثلة اللاعبين الذين يمتازون بهذه الصفة : دونغا , فرينغز , فيرناندو ريدوندو و مكاليلي.

أمثلة على فرق استخدمت هذا الرسم التشكيلي بنجاح :

* منتخب الأرجنتين في الكثير من الأوقات , منها في كأس العالم 2006 مع خوسيه بيكرمان.

* المنتخب الألماني الحالي , حيث يمتاز بوجود أظهرة تدعم الهجوم طوال الوقت " تلعب كأجنحة " , ويقوم بتغطية الفراغ خلف أحد منها لاعب منتصف الملعب الدفاعي.

* المنتخب الإنجليزي الفائز بكأس العالم في عام 1966 .

* فريق آي سي ميلان الإيطالي , حيث فاز بدوري أبطال أوروبا عامي 2003 و 2007 , وفاز بالدوري الإيطالي عام 2004 .

* فريق بورتو البرتغالي الذي فاز بدوري أبطال أوروبا عام 2004 تحت امرة المدرب :خوسيه مورينهو.

* فريق ريال مدريد الإسباني الذي فاز بدوري أبطال أوروبا في موسم 2001/2002 , استخدم هذه الطريقة بالتحديد في نهائي البطولة.

* فريق بوكا جونيورز الأرجنتيني الفائز بكأس ليبرتادوريس عامي 2000 و 2001 تحت امرة المدرب : كارلوس بيانكي , وعام 2007 بقيادة المدرب : ميغيل آنخيل روسو.

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 4-4-1-1

تختلف هذه الطريقة عن الخطة 4-4-2 بوجود مهاجم مساند يلعب مباشرة خلف رأس الحربة ويعرف لدي البعض بـ " مهاجم ثاني ". يعتبر المهاجم الثاني بمثابة صانع ألعاب اضافي .


أمثلة على فرق استخدمت هذه الطريقة بنجاح :

* المنتخب الإيطالي الفائز بكأس العالم عام 2006 بقيادة المدرب : مارسيلو ليبي.

* المنتخب اليوناني الفائز بكأس أمم أوروبا عام 2004 ( في بعض المباريات ).

* فريق يوفنتوس الإيطالي في موسم 2001/2002 و موسم 2002/2003 ( حيث لعب أليساندرو ديلبيرو خلف الفرنسي ديفيد تريزيغيه ) . الطريقة كانت فعالة جداً عند اليوفي , وفاز بالأسكديتو عامي 2002 و 2003 .

* فريق ما نشيستر يونايتد الإنجليزي في موسم 2006/2007 , حيث فاز بالدوري الإنجليزي بعد انتظار دام 4 سنوات. لعب بواين روني خلف ساها/سولسكاير/سميث , وكان رايان غيغز على الجهة اليسرى و كريستيانو رونالدو على الجهة اليمنى.

* فريق فينرباخشه التركي في موسم 2006/2007 الفائز بالدوري هذا الموسم بقيادة المدرب : زيكو.

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 4-3-2-1 ( أو طريقة شجرة الكريسماس )

تغيير آخر في الرسم 4-4-2 ويتم وصفه بـ " شجرة الكريسماس , وفيها يتم جلب لاعب من خط الوسط ليكون مهاجم ثاني آخر خلف رأس الحربة . اذاً هذه الخطة تقتضي وجود لاعبين مهاجمين مساندين خلف رأس الحربة مباشرة .

أول من استخدم هذا النظام هو المدرب " تيري فينيبلز " في منافسات يورو 1996 . ثم استخدمه مدرب المنتخب الإنجليزي " جلين هودل " , لكنه فشل فشلاً ذريعاً لتفقد هذه الطريقة شعبيتها في انجلترا .

أمثلة على فرق استخدمت هذه الطريقة :

* فريق آي سي ميلان الايطالي الفائز بدوري أبطال أوروبا عام 2007 , حيث لعب المدرب " كارلو أنشيلوتي " بـ سيدورف و كاكا خلف رأس الحربة انزاغي .

* فريق برشلونة الإسباني في مواسم 2004/2005 و 2005 /2006 عندما لم يلعب بطريقة 4-3-3 , حيث لعب رونالدينهو و لودوفيتش جولي ( و أحياناً ميسي ) خلف رأس الحربة صاموئيل ايتو.

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 5-3-2

هذه الطريقة يوجد ثلاثة قلوب دفاع أحدهم ليبرو ( أو قشاش ) , وتعتمد بشكل كبير على ظهيري الجنب كأجنحة لدعم وسط الملعب و الهجوم . اذاً وظيفة أظهرة الفريق دعم جميع الخطوط من الدفاع و حتى الهجوم.


أمثلة على فرق حققت النجاح مع هذه الطريقة :

* المنتخب الألماني بين عامي 1990 و 1994 , وحقق كأس العالم في سنة 1990 .

* فريق سيلتيك الاسكتلندي تحت قيادة المدرب : مارتن أونيل , حقق الفريق ثلاثية في عام 2001 و تأهل لنهائي كأس الإتحاد الأوروبي في عام 2003 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي ( 5-3-2 مع لاعب ليبرو " قشاش " ) أو 1-4-3-2

تختلف عن الطريقة 5-3-2 العادية بوجود لاعب مستقل بوظيفة ليبرو , حيث ينضم هذا اللاعب لوسط الملعب تارة ويعود الى الدفاع كمدافع أوسط تارة أخرى , كذلك يقوم بتغطية الأظهرة في أحيان أخرى.

أمثلة على فرق لعبت بهذا الشكل :

* فريق ريال مدريد الإسباني الذي فاز بدوري أبطال أوروبا عام 2000 , حيث كان اللاعب " ايفان هيلغيرا " لاعب ليبرو " .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 3-4-3

هذه الطريقة تقتضي من لاعبي خط الوسط أن يقسموا مجهوداتهم بين عمليتي الدفاع و الهجوم . بوجود ثلاثة مدافعين ( صريحين ) , الفرصة تكون مواتية لهجوم الفريق الخصم للتسجيل اذا ما استطاعوا اختراق لاعبي منتصف الملعب . اللاعبين الثلاثة في خط الهجوم لديهم الصلاحية للتفكير في الهجوم بشكل أكبر.

هذه الطريقة تستخدم من الفرق ذات العقلي الهجومية البحتة . ولاستخدامها بفعالية على الفريق أن يكون لديه مدافعين يستطيعون الإعتماد على أنفسهم فقط , بالاضافة الى حارس مرمى لايخشى الخروج من منطقة الجزاء بالكامل .

فرق استخدمت هذا الرسم التشكيلي :

* فريق برشلونة الاسباني في أوائل التسعينات , حيث كان المدرب :يوهان كرويف الذي فاز بأربعة بطولات للدوري الاسباني أعوام " 1991 و 1992 و 1993 و 1994 " , بالاضافة الى دوري أبطال أوروبا عام 1992 .

* فريق آي سي ميلان الايطالي في نهاية التسعينات من القرن الماضي , حيث كان المدرب : ألبرتو زاكاروني, وفاز بالدوري الايطالي عام 1999 .

* فريق أياكس أمستردام الهولندي مع المدرب : لويس فان غال , حيث ربح دوري أبطال أوروبا عام 1995 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 3-5-2

هذه الطريقة مشابه لطريقة 5-3-2 , الا أن الاختلاف يكمن في وجود لاعبين من خط الوسط يلعبون كالأجنحة ولهم الصلاحيات الأكبر في التقدم لدعم عمليات الهجوم. بسبب هذا , يلعب أحد لاعبي منتصف الملعب كلاعب ارتكاز " وسط ملعب دفاعي " حتى يتمكن الفريق من التصدي جيداً للهجمات المرتدة .


تختلف هذه الطريقة عن الرسم التشكيلي الكلاسيكي " 3-5-2 " المذكور سابقاً في الطريقة " WW " بعدم وجود لاعب يلعب خلف المهاجمين ( أو لاعب وسط هجومي " صانع ألعاب " ). أول من استخدم هذه الطريقة المدرب الأرجنتيني " كارلوس سلفادور بيلاردو " في كأس العالم بالمكسيك عام 1986 .

أمثلة على الفرق التي استخدمت هذه الطريقة :

* منتخب الأرجنتين , الفائز بكأس العالم عام 1986 .

* منتخب البرازيل , الفائز بكأس العالم عام 2002 .

* فريق رينجرز الاسكتلندي , الفائز بسبع بطولات للدوري الاسكتلندي من عام 1991 الى 1997 تحت امرة المدرب : والتر سميث . ( استخدم هذه الطريقة في معظم الأوقات ).

* المنتخب الكرواتي , ثالث نهائيات كأس العالم في عام 1998 بقيادة المدرب : ميروسلاف بلازيفيدش.

* فريق سيسكا موسكو الروسي , الفائز بكأس الاتحاد الأوروبي عام 2005 بقيادة المدرب : فاليري كازافيتش.

* فريق ساواباولو البرازيلي , الفائز بكأس العالم للأندية عام 2005 .

* المنتخب الايراني , الفائز بكأس آسيا بقيادة المدرب : فرانك أوفاريل.

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 3-6-1

من الواضح أن هذه الطريقة غير منتشرة في ملاعب كرة القدم , لكن الهدف الواضح منها هو السيطرة على وسط الملعب. البعض يعبر عنها بالرسم 3-4-2-1 , أي لاعب قلب دفاع ومدافعين أيمن و أيسر , ومربع من 4 لاعبي وسط , اثنان هما لاعبا وسط مدافعين ولاعبان كصناع ألعاب أحدهم يتنقل بـ حرية لمساعدة الهجوم كمهاجم ثاني أو مساعدة وسط الميدان في ابقاء السيطرة على الكرة . أما لاعب الهجوم الوحيد لا تقتصر مهامه على تسجيل الأهداف فقط , انما الرجوع للوراء لاستلام الكرات و تسلميها لباقي أفراد فريقه.

اذا كان الفريق متقدماً في النتيجة , فالتكتيك سيُركّز على السيطرة بشكل أكبر , بالتمريرات القصيرة و اهدار الوقت . ويلعب أحد صانعي الألعاب على حدود منطقة جزاء الخصم لعمل العمق لهجوم فريقه.

المدرب " غوش هيدينك " هو أحد المدربين الذين يستخدمون هذا الرسم التشكيلي.

أمثلة على فرق استخدمت هذه الطريقة :

* منتخب كوريا الجنوبية صاحب المركز الرابع في كاس العالم 2002 .

* المنتخب الاسترالي المُتأهل الى نهائيات كأس العالم 2006 ( خرج في الدور الثاني ).

* منتخب الولايات المتحدة الأمريكية المشارك في كأس العالم 1998 .

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 4-5-1

هذه الطريقة تعتبر دفاعية , بينما يمكن أن تتحول الى 4-3-3 في حال تقدم لاعبي الوسط الجانبيين ( الجناحين ) للمشاركة في العمليات الهجومية .

هذه الطريقة تستخدم في المباريات التي يحتاج فيها الفريق الى التعادل أو المحافظة على تقدمه في نتيجة المباراة بسبب مواقع لاعبي خط وسط الملعب الذي يُصعب بناء الهجمات و صناعة الألعاب. أما مهاجمي فريق الخصم فسيلقون صعوبة في الاستحواذ و السيطرة على الكرة بسبب قرب لاعبي خط وسط الفريق من بعضهم في هذه الخطة.

أما المهاجم الوحيد وبسبب وجوده وحيداً في المقدمة , لاعبي خط الوسط يتوقع منهما المشاركة و التقدم لمساعدة المهاجم. ولاعب خط الوسط الدفاعي تسند اليه مهمة التحكم في سرعة و نسق اللعب .

المدرب السابق لفريق تشيلسي الانجليزي " جوزيه مورينهو " استخدم هذه الخطة مع بعض التطويرات عليها , حيث أعاد رسم التشكيلة الى 4-1-4-1 بمهاجم وحيد يدعمه جناحين يتقدمان للمساعدة في العمليات الهجومية . يوجد أيضاً لاعب خط وسط دفاعي أمام الرباعي الدفاعي في الخط الخلفي. بهذا خلق المدرب حرية كاملة لباقي أفراد الفريق للمشاركة في العمليات الدفاعية و الهجومية .

المدرب " فابيو كابيللو " استخدم الرسم 4-1-4-1 في المباراة الأولى كمدرب للمنتخب الانجليزي أمام المنتخب السويسري وفاز بنتيجة 2-1 .

أمثلة على فرق استخدمت هذه الطريقة :

* المنتخب النرويجي الذي حقق نجاحات عديدة في أوائل و أواسط التسعينات من القرن الماضي.

* فريق ليفربول الانجليزي الفائز بدوري أبطال أوروبا 2005 . حيث كان " ستيفن جيرارد " صانع ألعاب الفريق .

* فريق آرسنال الانجليزي في موسم 2005/2006 . حيث كان " سيسك فابريغاس " صانع الألعاب , و " تيري هنري " المهاجم الوحيد .

* فريق أولمبيك ليون الفرنسي الذي حقق آخر خمس ألقاب في الدوري الفرنسي.

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 4-2-3-1

هذه الطريقة كثيرة الاستخدام في الجانب الاسباني و الفرنسي , حيث أنها طريقة دفاعية مرنة جداً بسبب امكانية انضمام لاعبي خط الوسط الجانبي و لاعبي الأظهرة للمساعدة في العمليات الهجومية . أثناء الدفاع تكون هذه الطريقة مشابه للرسم 4-5-1 . تستعمل لابقاء السيطرة على الكرة في وسط الميدان .

المهاجم الوحيد يمكن أن يكون طويلاً وقوياً جداً ليستغل التمريرات القادمة من الظهيرين و أجنحة منتصف الملعب , كذلك يمكن للمهاجم أن يكون سريعاً . في هذه الحالات على لاعبي الدفاع العودة مبكراً للوراء ومحاولة ايقاف الهجمات مع اعطاء الفرصة للاعبي وسط الميدان لاعادة التمركز من جديد.

الرسم التشكيلي 4-2-3-1 مفيد جداً في حال توفر لاعب صانع ألعاب مميز .

أمثلة على فرق استخدمت هذه الطريقة :

* المنتخب الفرنسي ثاني كأس العالم 2006 .

* المنتخب البرتغالي رابع كأس العالم 2006 .

* فريق ريال مدريد الاسباني الفائز بدوري أبطال أوروبا موسم 2001/2002 .

* فريق روما الايطالي مواسم 2005/2006 , 2006/2007 و 2007/2008 .

* فريق ريال مدريد الاسباني الفائز بالدوري الاسباني موسم 2006/2007 .

* فريق فينربخشه التركي الفائز بالدوري المحلي موسمي 2003/2004 و 2004/2005 .

* فريق مانشيستر يونايتد الانجليزي استخدم هذه الطريقة في دوري أبطال أوروبا موسم 2006 /2007 حيث لعب بـ " مايكل كاريك " و " بول سكولز " كلاعبي وسط ميدان دفاعي مع امكانية صناعة الألعاب , و اللاعب " رايان غيغز " لعب مباشرة خلف المهاجم.

◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕◕

- الرسم التشكيلي 5-4-1

هذه طريقة دفاعية جداً , مع مهاجم وحيد و دفاع منطقة . على اية حال , المدافعين الأيمن و الأيسر في حال تقدمهما للهجوم يؤدي الى تحول التشكيلة الى 3-4-3 نوعاً ما .

هذه الطريقة غير مستخدمة كثيراً و لم تحقق نجاحات في أي محفل مهم.




الرسم التشكيلي الطارىء

يمكن أن نطلق عليه اسم " الرسم التشكيلي الغير مكتمل " . حيث أنه في حال اقصاء أحد اللاعبين خارج الميدان ( بسبب بطاقة حمراء أو اصابة أحد اللاعبين بعد استنفاذ التغييرات ) , سيتراجع الفريق بشكل عام الى الدفاع عن مرماه باستخدام تشكيلات دفاعية مثل : 4-4-1 أو 5-3-1 .

في حال كانت الهزيمة ليست خياراً وارداً لدى الفريق ( كما في مباريات الكأس أو البلاي أوف ) , على الفريق أن يتبع تشكيلة هجومية نوعاً ما وخطرة مثل : 4-3-2 أو 4-2-3 .

أما في حال اقصاء عدد أكبر من اللاعبين , فإنه يتم الاعتماد على التشكيلات المعروفة لكن بتوظيف يعتمد على رغبة الفريق بالتركيز كاملاً على الدفاع أو التركيز كاملاً على الهجوم .




الرسم التشكيلي في المستقبل

العديد من خبراء كرة القدم خمنوا أن التشكيلات السابقة الذكر و المعروفة ستصبح منتهية الصلاحية , بسبب الزيادة الكبيرة في لياقة اللاعبين و توسع ادراكهم و ثقافتهم الكروية . التغيير أيضاً مطلوب في أي فريق , فمثلاً يمكن لفريق أن يلعب بجناحين أحدهما أبطأ لكن أكثر ابداعاً .

مثال :

* المنتخب الأرجنتيني يلعب أحياناً بـ " ذراع واحدة " , عن طريق رومان ريكيلمي على الجهة اليسرى.

* فريق ريال مدريد الاسباني يلعب هذا الموسم " 2007/2008 " بجناح وحيد يُصبح مهاجم ثالث في حال الهجوم , هذا اللاعب هو روبينهو .





_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

✮✉✮ تكتيكات كرة القدم العامه ✮✉✮

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» مباريات كرة القدم اليوم
» تحميل لعبه كره القدم 2011 كونامي
»  لعبة كرة القدم الشهيرة والاسطورية PES6 تحميل سريع

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۞ منتديات كنوز الإبداع ۞ ::  :: -