۞ منتديات كنوز الإبداع ۞


 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولاليومية

شاطر | 
 

 ~*¤ô§ô¤*~ السياحة الفضائية ~*¤ô§ô¤*~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الليث

عضو نشيط  عضو نشيط


الجنس : ذكر


العمر : 28
الموقع المدينة المنورة
التسجيل : 08/09/2011
عدد المساهمات : 84

مُساهمةموضوع: ~*¤ô§ô¤*~ السياحة الفضائية ~*¤ô§ô¤*~   الأربعاء 16 نوفمبر 2011, 9:58 pm




~*¤ô§ô¤*~ السياحة الفضائية ~*¤ô§ô¤*~


قادت رحلة المليونير دنيس تيتو إلى تنشيط فكرة السياحة في الفضاء، فهل يبدو الوقت قريبا كي نسمع طلب قبطان مركبة فضائية وهو يتحدث عبر السماعات آمرا بربط أحزمة الأمان استعدادا لدخول جو الأرض؟

يقدر الخبراء أن هناك عددا من التدابير الضرورية يجب تحقيقها قبل أن يصبح إرسال الناس للفضاء تجارة شائعة.

إن تحولت السياحة الفضائية لتصبح شيئا عاديا، فان عليها أن تبدأ من الصفر وتتوسع مع الوقت.
وتقول أنجي بكلي في قاعدة كيرتلاند لسلاح الجو الاميركي في نيومكسيكو، إن تكلفة صاروخ يحمل الركاب أو الحمولة ليست مسألة رئيسية، كما لا يعتبر توفير الوقود عائقا، ولكن الجزء الأكبر من التكاليف يدخل في اعمال الدعم الأرضي

وتضيف بكلي انه وكما هو الحال في طائرات اليوم التجارية، فانه يجب على المركبات الفضائية التجارية أن تعود بسرعة وأن تكون لها عمليات أرضية بسيطة ومنسقة. وسيخفض هذا من تكاليف تشغيل المركبة وبالتالي تكاليف الرحلة. سياحة فضائية وبغض النظر عن ما دفعه دنيس تيتو، ما هو السعر الذي سيدفعه راكب المستقبل للدوران حول الأرض؟

تقول بكلي انه لا يمكن سؤال الناس هذا السؤال إلا عندما يعرفون انهم يستطيعون القيام بهذه الرحلات. وبينت الاستطلاعات أن الراغبين قد يدفعون مبلغا يتراوح بين راتب يوم إلى راتب شهر، أو حتى راتب خمس سنوات، وتضيف بكلي أن الجواب يعتمد على كيفية طرح السؤال. لكنها تشير الى ضرورة الحصول على معلومات طبية أكثر حول إرسال المواطنين للفضاء.

وتقول إن المعلومات المتوفرة الآن تتعلق بسفر رواد فضاء بلياقة عالية وصحة ممتازة.

ويظل إرسال المسافرين للفضاء محدودا جدا، فهناك وسيلتان فقط لإرسال الإنسان نحوه، إما على متن المكوك الفضائي أو صاروخ «سويوز» الروسي. ومن الوسائل الاخرى لتشجيع السياحة الفضائية، توفير رحلات طويلة على متن بالونات تحمل حجرات وترتفع حتى حافة الفضاء حتى يستطيع الركاب رؤية انحناء الأرض وسواد الفضاء من ارتفاع عال وبسعر مقبول.

ويمكن أيضا إطلاق الحجرة حتى يشعر الركاب بظروف انعدام الجاذبية لعدة دقائق قبل فتح مظلة تهبط بالحجرة بأمان. ويصعب تقدير سرعة توسع ميدان السفر الى الفضاء، فهناك عدد كبير من المتغيرات والتي يمكنها التحكم بسرعة نمو السياحة الفضائية وتمتد من الاقتصاد إلى السياسة إلى تنقية كوكب الارض ونمو عدد سكانه

وبدون شك هناك ضرورة لشراكة بين القطاع الصناعي الخاص والحكومة.

رحلات قرب المدار ويقول بيتر ديامانديس وهو رئيس ومؤسس جائزة «إكس» انه هناك حاجة لسوق تتطلب عددا كبيرا ومتكررا من الانطلاقات. وأن هناك «خوفا متأصلا» في الصناعة حول إرسال افراد الجمهور الى الفضاء، إذ نحتاج لبيئة تشجع وتكافئ المخاطرة بالابتكار. وتقوم جائزة إكس على تشجيع الناس للتفكير خارج النمط العادي، ودراسة الأفكار الغريبة، واتخاذ قدر قليل من المخاطرة.

وجائزة إكس هي صندوق بقيمة عشرة ملايين دولار لتشجيع صناعة السياحة الفضائية من خلال المنافسة بين فرق من المخترعين وخبراء الصواريخ حول العالم، لتصميم أول مركبة فضائية تنجح في حمل ثلاثة ركاب الى ارتفاع «دون ـ مداري»، قرب المدار، يقدر بحوالي 62 ميلا (100 كيلومتر)، ثم تعود الى الارض، وتنفذ رحلتين متتاليتين خلال أسبوعين.

ويجب أن تستلم كل الفرق تمويل من القطاع الخاص. ولدى إنشائها قبل سنوات، لم تكن جائزة إكس أكثر من كمبيالة عوضا عن ان تكون نقدا. ويقول ديامانديس أن هناك جهودا تسعى لتجميع كامل المبلغ. وتقبل كل الفرق مبدأ جائزة إكس. ففي شهر يناير(كانون الثاني) الماضي أعلن موظفو جائزة إكس عن قبول الطلب العشرين. ويأمل جيم بنسون مدير شركة «سبيس ديف» أن ينتفع من الجوانب التجارية للرحلات دون المدارية.

وتعمل شركة «سبيس ديف» على تصميم محركات صاروخية مهجنة، تستخدم نمطا مدمجا فيه الوقود الصلب والسائل. وتمكن هذه المحركات من تنفيذ الرحلات الفضائية التجارية دون المدارية.

ويقول بنسون انه لكي يستطيع الناس أن يستمتعوا من إثارة الرحلة دون المدارية، يجب توفير نظام دفع صاروخي بسيط ومتين وغير متفجر، وغير سام وقابل لإعادة الاستخدام. ويضيف ان أكبر مسألة أمام المركبات الفضائية والسياحة الفضائية هي السلامة.

إذ يوجد سوق ضخم للرحلات دون المدارية بتذكرة بسعر مائة ألف دولار. ووضعت «سبيس ديف» نفسها لتكون مزودا للمحركات لعدد من صانعي المركبات الفضائية. وستعتبر رحلة دون مدارية تدوم نصف ساعة الإثارة القصوى للركاب.

ويقول بنسون أن السائح الفضائي تيتو، وجائزة إكس، قد تجرءا على الخروج عن النمط، وشجعا فكرة السياحة الفضائية. ويمكنني أن أتحدى أي شخص أن طرفا ما سيفوز بجائزة إكس خلال ثلاث سنوات، وسيكون سوق السياحة الفضائية مزدهرا الى حد ما.

ووضعت دراسات في كل من اليابان والمملكة المتحدة وكندا وألمانيا والولايات المتحدة خلال العقد الماضي لتقدير حجم الطلب على السياحة الفضائية. وكانت النتائج إيجابية ومنتظمة. ولكن ما تزال هناك عدة تساؤلات ومخاوف.

ويقول الخبراء انه بالرغم من اعتبار هذه الدراسات بداية قد تساعد على جذب انتباه الأسواق المالية حول إمكانية الاستثمار في السياحة الفضائية، الا انه لا يمكن الاعتماد عليها لوحدها لاقناع الاسواق المالية حاليا.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
~*¤ô§ô¤*~ السياحة الفضائية ~*¤ô§ô¤*~
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۞ منتديات كنوز الإبداع ۞ :: ۞ المنتديات العلمية ۞ ::  ₪ العلوم والتقنية ₪-
انتقل الى: